Arrow
Arrow
Slider
الرؤية       الرسالة       الأهداف
         

التفوق فى تقديم خريج متميز يقابل الإحتياجات المتعددة  لسوق العمل المحلي والخارجي. المزيد

  تبؤأ مكانة مرموقة ضمن أفضل خمسمائة كلية فى العالم. المزيد  

توفير خريج متميز يقابل الاحتياجات المتجددة لسوق العمل المحلية والخارجية. توفير فرص التعليم. المزيد


كلمة عميد الكلية

photo

  تعتبر كلية التجارة – جامعة بنها إحدى الكليات الكبيرة والعريقة بالجامعة والتى تتميز بتطور مناهجها ومقرراتها التي تدرس في مرحلة البكالوريوس وفى مرحلة الدراسـات العليا وبرامج التعليم المفتوح والتدريس بالشعبة الإنجليزية . ويزداد أعداد الخريجين منها سنـة تلو الأخرى منذ نشأتها حتى الآن، وأصبح للخريجين مكانتهم في سوق العمل لما يتميزون به من إعداد وتأهيل علمى جيد بما يواكب أحدث المناهج الدراسية في مجال العلوم التجارية ويوجد بالكلية العديد من أنظمة التعليم المختلفة باللغتين العربية والإنجليزية والتى تتناسب مع ظروف الطلاب المختلفة . و التعليم فى مرحلة الدراسات العليا يتتميز بالبرامج والدبلومات التى تواكب معظم متطلبات سوق العمل، ولاسيما درجـات الماجستير والدكتوراه التى تقدمها الكلية من خلال الأقسام الأربعة التى تقوم عليها الكلية وهـى المحاسبة ، وإدارة الأعمال، والإقتصاد، والإحصاء ، إلى جانب منح الكلية لبرنامج درجة الماجستير المهني لغير التجاريين.

أ.د/ عيد محمود حميده خلف

 

الإثنين, 01 كانون2/يناير 2018 10:21

19835 طالباً يؤدون إمتحانات النصف الأول من العام في تجارة بنها مميز

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

تستمرامتحانات الفصل الدراسي الأول في كلية التجارة جامعة بنها، التي يقوم فيها 19835 طالباً بأداء الإمتحانات منهم 4302 طالباً في التعليم المفتوح، و 15105 طالباً في مختلف المراحل الدراسية انتظام وانتساب، بالإضافة إلي 428 طالباً من الوافدين. وأكد الدكتور/ عيد حميدة - عميد الكلية علي أن الامتحانات شهدت انتظاماً وانضباطاً كبيرين، وتجري وفقاً للقواعد المقررة وأنه لمس تفهم الطلاب في أغلبيتهم لما ينص عليه القانون، مما أدي إلي انتظام عملية الإمتحانات وسيرها بسلاسة ويسر.
.
وأكد حميدة علي أن الإمتحانات التي تجري علي فترتين استوعبت جميع الطلاب ولم تشهد أيه شكاوي من الزحام أو التكدس، مشيراً أن امتحانات التعليم المفتوح تنتهي في 16 يناير القادم وإمتحانات الانتظام والانتساب تنتهي في 18 يناير القادم.



 

قراءة 162 مرات