Slider

الأهداف

الأهداف

توفير خريج متميز يقابل الاحتياجات المتجددة لسوق العمل المحلية والخارجية، توفير فرص التعليم... المزيد

الرسالة

الرسالة

تبوأ مكانة مرموقة ضمن أفضل خمسمائة كلية فى العالم... المزيد

الرؤية

الرؤية

التفوق فى تقديم خريج متميز يقابل الإحتياجات المتعددة لسوق العمل المحلي والخارجي... المزيد

كلمة عميد الكلية

تعتبر كلية التجارة - جامعة بنها إحدى الكليات الكبيرة والعريقة بالجامعة والتى تتميز بتطور مناهجها ومقرراتها التي تدرس في مرحلة البكالوريوس وفى مرحلة الدراسـات العليا وبرامج التعليم المفتوح والتدريس بالشعبة الإنجليزية. ويزداد أعداد الخريجين منها سنـة تلو الأخرى منذ نشأتها حتى الآن، وأصبح للخريجين مكانتهم في سوق العمل لما يتميزون به من إعداد وتأهيل علمى جيد بما يواكب أحدث المناهج الدراسية في مجال العلوم التجارية ويوجد بالكلية العديد من أنظمة التعليم المختلفة باللغتين العربية والإنجليزية والتى تتناسب مع ظروف الطلاب المختلفة. والتعليم فى مرحلة الدراسات العليا يتتميز بالبرامج والدبلومات التى تواكب معظم متطلبات سوق العمل، ولاسيما درجـات الماجستير والدكتوراه التى تقدمها الكلية من خلال الأقسام الأربعة التى تقوم عليها الكلية وهـى المحاسبة، وإدارة الأعمال، والإقتصاد، والإحصاء، إلى جانب منح الكلية لبرنامج درجة الماجستير المهني لغير التجاريين... المزيد

الأستاذ الدكتور/ محمد سعيد بسيوني

الإثنين, 20 أيار 2019 14:32

إعلان جامعة بنها عن حاجتها لمدير أكاديمي لفرع الجامعة بالعبور

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

تعلن جامعة بنها عن حاجتها إلى مدير أكاديمي لفرع الجامعة بالعبور، ويمكن التقدم في خلال خمسة عشر يوما إعتباراً من يوم الأحد الموافق 2019/05/12، على أن يتوافر به الشروط التالية:

  • أن يكون أستاذاً أو أستاذ مساعد بالجامعة.
  • لديه خبرة سابقة في العمل بالبرامج بنظام الساعات المعتمدة.
  • إجادة تامة لإحدى اللغات الأجنبية.
  • أن يكون لدية الخبرة الكافية والمقدرة على التواصل مع الجامعات الأجنبية.
  • أن يكون لديه خبرة إدارية لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات.

على من يرغب في التقدم لشغل الوظيفة التسجيل من خلال الرابط التالي:
https://forms.gle/aCgh8Ujrb41YYZyF9
علماً بأنه سيكون هناك حزمه من الحوافز المالية والإدارية المناسبة.

 

 

المصدر: قطاع شئون التعليم والطلاب - مكتب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب

قراءة 223 مرات